القائمة الرئيسية

الصفحات

“رب ضارة نافعة”



بقلم : بشرى بوجمعة
لم أعد أخشى فراق أحد
كلمة ستقال لحظة الخذلان ..
لحظة انهيار تلك الكتلة الحديدية من الثقة فيمن وثقت فيه ..  لم يعد يجتاحك ذلك الإحساس المفعم بالتردد خاصة عندما تتأكد أن ثقتك وضعت في غير محلها .. فبالثقة يستمر مجرى العلاقات بين الأفراد  وبانعدامها يتحطم كيانها.. فحتى عندما تستمر العلاقة ستكون هناك العديد من الأشياء والمقدسات التي فقدت من أهمها المحبة والشعور بالأمان...
يمكن أن تنسى كم كنت طيبا ..لكن أبدا لن تنسى كم كانوا قساة وناكري معروف..
من يظن أنه يستغفلك  .. نسى أنه قد استغفل نفسه وفقد مكانته في عينيك  .. الاستغفال سلاح تقتل به كل المعاني السامية لا أداة دفاع وحماية كما يتراءى للبعض
ابتعد عن اي علاقة تسبب لك الاحباط والتكدر النفسي والشعور بالملل من كثرة سعيك للإصلاح وبعث السلام في روحها..
ابتعد عن كل ما من شأنه يعكر صفو حياتك ويساهم بأسلوبه واعيا أو غير واع بتشتيت أفكارك..فالعلاقات ان لم تكن مصدر راحة وسعادة وأمان وثقة بين البشر ..اعدامها واجب حتى وإن خالف كل قوانين الكرة الأرضية
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات