-->

رئيس الوزراء يشكر جهات الدولة التي شاركت في الاصطفاف الخاص بالمبادرة الرئاسية "حياة كريمة"

 

رئيس الوزراء يشكر جهات الدولة التي شاركت في الاصطفاف الخاص بالمبادرة الرئاسية "حياة كريمة"





 

 استهل الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماع الحكومة اليوم، بالإعراب عن سعادته لحضوره الاصطفاف الخاص بالمبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، مع عدد من الوزراء، واصفا المبادرة بأنها أحد أعظم المشروعات في تاريخ الدولة المصرية.


 كما توجه رئيس الوزراء بالشكر لكافة الجهات التي ساهمت وشاركت في تنظيم هذا الحدث، وكذا التجهيز لانطلاقة هذا المشروع الكبير، سواء مؤسسات الدولة وعلى رأسها القوات المسلحة، وكذا القطاع المدني، مضيفا: هذا الحدث أعطى انطباعاً عن قدرة واستعداد الدولة المصرية لتنفيذ هذا المشروع القومي الضخم، والذي سيغير حياة نحو 60 مليون مواطن مصري في الريف بمشروعات تصل تكلفتها لحوالي 700 مليار جنيه.


كما أشاد الدكتور مصطفى مدبولي بالحدث الكبير الذي فخر به الجميع، وهو افتتاح قاعدة 3 يوليو، موجهاً الشكر للقائد العام للقوات المسلحة، على التنظيم الهائل، وكذا ما تزخر به قواتنا المسلحة من قوة وعتاد، فهي بحق سيف الوطن ودرعه، مؤكداً أن قاعدة "3 يوليو" هي قاعدة جديدة تضاف لقدراتنا في إطار رؤية شاملة للقيادة السياسية.  


كما أشار مدبولي خلال الاجتماع إلى حضوره إنتاج أول مليون جرعة من لقاح فيروس كورونا المصنع محلياً باسم "فاكسيرا ـ سينوفاك .. صنع في مصر" داخل مصانع الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا"، وتوجه بالشكر لوزيرة الصحة والسكان، والعاملين بالوزارة، والخبراء بمصنع فاكسيرا، وكافة المشاركين في هذا الإنجاز الكبير، الذي يدعم قدرة مصر في مجال توطين صناعة الأمصال واللقاحات، وكذا قدم الشكر للحكومة الصينية التي تتعاون معنا بهدف المشاركة في تصنيع اللقاح الخاص بفيروس كورونا وطنياَ، وكذا موافقة الجانب الصيني على مضاعفة توريد المادة الخام التي تكفي لإنتاج 80 مليون جرعة، بما يعكس متانة وعمق العلاقات التي تربط بين قيادتي حكومتي مصر والصين.


وتطرق رئيس الوزراء خلال الاجتماع الى استعراض نتائج الزيارة التي قام بها إلى محافظتي الأقصر وأسوان، وما تضمنته من تفقد أعمال مشروع ترميم طريق الكباش بالأقصر، استعداداً لاحتفالية الافتتاح، حيث توجه بالشكر لكل من ساهم في هذا العمل، كما وجه برصد أية ميزانية مطلوبة من أجل سرعة الانتهاء من الأعمال، هذا بالإضافة إلى تفقد مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لتطوير الريف المصري، والاستماع إلى مطالب العديد من المواطنين خلال مسار الزيارة للتعرف على احتياجاتهم ومطالبهم، مشيرا إلى أن هذا المشروع به تفاصيل وتحديات كبيرة، لكن له مردود إيجابي كبير على المصريين.


وخلال الاجتماع، أشاد رئيس الوزراء بالمشروعات التي يتم تنفيذها في مدينة أسوان الجديدة، والتي تتمتع بموقع ساحر وبها "كورنيش" يقع على واجهة نيلية مُبهرة، تضاهي أفضل المدن السياحية في العالم، مؤكدا أن المشروعات التي يتم إنجازها بالمدينة تمثل نقلة حضارية بكل المقاييس.


وشدد الدكتور مصطفى مدبولي على ضرورة الحفاظ على استدامة هذا الإنجاز الكبير، موجها الشكر لوزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية على ما يبذله المسئولون بها من أجل تنفيذ مثل هذه المشروعات على أكمل وجه.


من جانبه، وفي هذا السياق، أكد وزير السياحة والآثار أن هناك إنجازا كبيرا تحقق في مدينة أسوان الجديدة، وأنه لمس بنفسه ذلك خلال زيارته الثانية للمدينة، مُشيرا إلى ضرورة أن تتولى وزارة الإسكان التنسيق مع وزارة السياحة والآثار بشأن الترويج للمدينة من أجل الاستغلال الأمثل لها.


كما أشار مدبولي خلال اجتماع الحكومة، إلى الحدث الثقافي الأبرز وهو افتتاح معرض القاهرة الدولي للكتاب منذ أيام، مشيدا بما شهده الحدث من تنظيم على أعلى مستوى، وموجها الشكر لوزارة الثقافة التي تولت التنظيم في ظل جائحة كورونا، كما ثمن الإقبال الكبير من جانب المواطنين، والذي تعكسه مؤشرات التردد اليومي، والالتزام بالإجراءات المتبعة للحفاظ على سلامة الزوار من الفيروس.


وخلال الاجتماع، وجهت وزيرة الهجرة الشكر لوزير العدل على قراره إعفاء أسر المتوفين في حادث قبرص، نتيجة للحرائق التي اندلعت في عدد من المناطق هناك، من تكلفة تحليل الـ DNA الذي طلبته الحكومة القبرصية بشأن التعامل مع المتوفين.


وأشارت الوزيرة إلى استمرار التعاون والتنسيق مع وزيري السياحة والآثار والطيران المدني بهدف تيسير عودة المصريين  العالقين  في الإمارات  والراغبين في العودة إلى القاهرة، بعد عدم تمكنهم من السفر إلى السعودية، في أعقاب قرار المملكة وقف استقبال غير مواطنيها، موضحة أنه حتى أمس سجل 1260 مواطنا من المواطنين العالقين رغبتهم في العودة.


TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *