القائمة الرئيسية

الصفحات

محافظ سوهاج يلتقي وفدا برلمانيا من لجنتي حقوق الإنسان والإسكان

 


 سوهاج / حكمت سمير 

 التقى اللواء طارق الفقي محافظ سوهاج، وفدا برلمانيا من لجنتي حقوق الإنسان برئاسة النائب طارق رضوان، وهيئة مكتب لجنة الإسكان برئاسة النائب عماد سعد حمودة، والذي يزور المحافظة لتفقد ومتابعة أعمال المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، بحضور السيد أحمد سامي القاضي نائب المحافظ، وعددا من أعضاء مجلس النواب عن محافظة سوهاج، وذلك بمقر ديوان عام المحافظة . تم خلال اللقاء عرض فيلما تسجيليا عن مبادرة " حياة كريمة " بمرحلتيها الأولى والثانية والمبادرة الرئاسية لتطوير الريف المصري، التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، والمشروعات التي يتم تنفيذها في محافظة سوهاج. وتضمن الفيلم التسجيلي، عرض ما تم تنفيذه من مشروعات ضمن مبادرة حياة كريمة، في قرية الكوامل بحري، وعرابة أبو الدهب، بمركز سوهاج، وتشمل توصيل 200 وصلة مياه، وتطوير مراكز الشباب، وإنشاء وحدة صحية وفقا للكود الخاص بنظام التأمين الصحي الشامل، وإعادة تأهيل وتطوير المنازل . في بداية اللقاء رحب محافظ سوهاج بوفد مجلس النواب، وأشاد بالتعاون والتنسيق بين النواب والمحافظة، موضحا أن المرحلة الأولى من مبادرة "حياة كريمة" في سوهاج شملت 29 قرية، باعتمادات 102 مليون جنيه، وفي المرحلة الثانية شملت 68 قرية، بإجمالي اعتمادات 2 مليار و 100 مليون جنيه، مشيرا إلى أنه في تنفيذ مبادرة تطوير الريف المصري، تعمل الدولة على تلافي المعوقات التي واجهتها المرحلة الأولى، حيث أن التطوير لم يشمل القرية بالكامل بالمرحلة الأولى في بعض القرى، لافتا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجه بزيادة المبالغ، وعمل تطوير شامل في القري، من تنفيذ مشروعات (مياه، صرف صحي، تأهيل منازل، توصيل مرافق وكهرباء، ومراكز شباب، ووحدات صحية، ومستشفيات، ومدارس، وغيرها) . وقال " الفقي " أن محافظة سوهاج لها نصيب الأسد في مبادرة "حياة كريمة" من بين 51 مركزا، حيث كان مخصص لها 5 مراكز وزادت أصبحت 7 مراكز، تضم 181 قرية، موضحا أن اختيار هذه المراكز تم بناء على مؤشرات حددها مجلس الوزراء، من حيث المراكز والقرى الأكثر احتياجا، ومعدل الفقر، ومستوى الخدمات الأساسية، وتم اختيار أكثر المراكز احتياجا للخدمات، مشيرا إلى أن المرحلة الثانية ستشمل الأربعة مراكز المتبقية . وأضاف المحافظ أن من رأى سوهاج قبل وبعد، يستطيع تقييم التغيير الذي يحدث، لافتا إلى أن المشروعات الجديدة تضع الدولة لها نظاما وضوابط تضمن توفير الاعتمادات المالية أولا، وهو ما يضمن عدم تعثر المشروعات، كما توجد رقابة من كل الجهات في الدولة على تنفيذ المشروعات، متابعا: " كانت مشكلتنا الرئيسية هي المشروعات المتعثرة، منذ سنوات" . وأشار " الفقي " إلى أن الدولة حاليا مهتمة بمحافظات الصعيد، وخاصة محافظة سوهاج، موجها الشكر للقيادة السياسية وجميع أجهزة الدولة ومجلس النواب على الدعم المستمر، مؤكدا على أهمية هذه الزيارة بالنسبة لنا في سوهاج . وأوضح أن هناك نحو 14 محطة صرف بدأ العمل بها، لافتا إلى وجود 4 مناطق صناعية في سوهاج يتم الآن رفع كفاءتها وترفيقها، بالإضافة إلى إنشاء مجمع للصناعات الصغيرة والمتوسطة بغرب جرجا، لجذب المزيد من الاستثمارات لتوفير فرص العمل المناسبة لأبناء المحافظة . ومن جانبه أكد النائب طارق رضوان رئيس لجنة حقوق الإنسان، على أهمية ملف حقوق الإنسان، وأن ما تشمله مبادرة "حياة كريمة" من تنفيذ مشروعات تنموية وخدمية ومرافق وتأهيل منازل، والمبادرات الصحية الرئاسية التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، هي صميم مفهوم حقوق الإنسان، مشيرا إلى أن الدولة تواجه تحديات عديدة . ووجه النائب طارق رضوان الشكر لمحافظ سوهاج على دعمه ومساندته في تنفيذ عدد من المشروعات بمختلف مراكز المحافظة وخاصة المستشفيات في بعض المراكز منها " دار السلام، وساقلتة، والمراغة"، موجها الشكر باسم هذه المراكز التي عانت كثيرا، لافتا إلى أن مضمون حقوق الإنسان يتلخص فيما يقوم به الرئيس من مبادرات صحية وغيرها، مثل حملة 100 مليون صحة، والقضاء على فيروس سي . وقال النائب عماد سعد حمودة رئيس لجنة الإسكان بمجلس النواب، أن محافظتي سوهاج وقنا حازتا اهتماما كبيرا في مبادرة "حياة كريمة"، مؤكدا أن المبادرة تعد طفرة لم تحدث في تاريخ مصر، مشيرا إلى أن المبادرة شملت مشروعات في " الصرف الصحي، والمياه، والمرافق، وتأهيل منازل، وإنشاء مستشفيات ومدارس، وغيرها"، لافتا إلى أن المبادرة لها برنامج زمني 8 سنوات.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع