القائمة الرئيسية

الصفحات

وزيرة الصحة تعقد اجتماعًا لمتابعة مستجدات العمل لتنفيذ المشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري

 


 

سوهاج / حكمت سمير

 عقدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اجتماعًا، مساء اليوم الإثنين، بمحافظة الاقصر، لمتابعة مستجدات العمل لتنفيذ المشروع القومي لتطوير القرى بالريف المصري، على هامش زيارتها الميدانية لعدد من المستشفيات والوحدات والمراكز الطبية بالمحافظة. جاء ذلك بحضور كل من الدكتور أحمد السبكي، مساعد وزيرة الصحة لشئون الرقابة والمتابعة ورئيس هيئة الرعاية الصحية بالتأمين الصحي الشامل، والدكتور مصطفى غنيمة، مساعد الوزيرة لشئون الطب العلاجي، والدكتور محسن طه، رئيس قطاع الطب العلاجي، والدكتور محمد حسانين، رئيس قطاع الدعم الفني والمشروعات، والدكتورة نيفين النحاس، مدير عام المكتب الفني للوزيرة، ورئيس الإدارة المركزية للدعم الفني، والدكتور محمود الديب، مدير إدارة تخطيط المشروعات بالهيئة العامة للرعاية الصحية، مسؤول مشروع تطوير القرى، والمهندس أكرم سامي، معاون وزيرة الصحة لتكنولوجيا المعلومات، والمهندس خالد عبد الرحمن رئيس الإدارة المركزية للمشروعات. وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام الصحي والتوعية والتواصل المجتمعي والسكاني، والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزيرة استمعت إلى عرض مفصل عن النموذج المقترح لخطة العمل بتنفيذ المشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري، وذلك من خلال خرائط توضيحية تشمل المستشفيات المركزية ب 51 مركزًا، والوحدات الصحية ب 1500 قرية على مستوى الجمهورية ضمن المرحلة الأولى للمشروع، كما تتضمن تقارير عن الحالة الإنشائية، ومقترح التطوير من حيث رفع الكفاءة أو الإحلال والتجديد، أو الإنشاء الجديد، وكذلك التوسع في الخدمات الطبية حسب الاحتياجات الصحية للمواطنين. وأضاف "مجاهد" أن الاجتماع تناول مناقشة معايير تطوير تلك المنشآت، حيث شددت الوزيرة على أهمية مراعاة التوزيع الجغرافي والكثافة السكانية خلال العمل بالمشروع لتحقيق التغطية الصحية الشاملة وتلبية جميع الاحتياجات الطبية لأهالي القرى المستهدفة، وتقديم الخدمات للمواطنين بنظام طب الأسرة، كما وجهت الوزيرة بالحفاظ على استمرار تقديم كافة الخدمات الطبية بالقرى والنواحي التابعة لها خلال فترة العمل بالمشروع. وأشار "مجاهد" إلى أن الوزيرة أكدت على تطوير كافة المنشآت الطبية المدرجة ضمن المشروع وفقًا ل "أكواد" ومعايير الجودة والاعتماد بمنظومة التأمين الصحي الشامل، وكذلك الربط المميكن بين جميع الواحدت الصحية والمستشفيات المركزية، بما سيؤهلها للعمل مستقبلاً ضمن منظومة التأمين الصحي الشامل، وشددت على الالتزام بالمعدلات الزمنية المحددة لخطة التطوير، كما أشارت إلى أهمية التنسيق بين مختلف قطاعات الوزارة ومديريات الشئون الصحية بالمحافظات لتحقيق أهداف المشروع. ولفت "مجاهد" إلى أن الوزيرة وجهت الدكتورة نيفين النحاس، بعقد ورش عمل لتدريب العاملين بمديريات الشئون الصحية على مستوى الجمهورية، على معايير تطوير المنشآت الطبية بالقرى المستهدفة بالمشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري. يذكر أن الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أجرت زيارة لمحافظة الأقصر، اليوم الإثنين، حيث تفقدت وحدة طب أسرة طيبة، ووحدة طب أسرة الشيخ موسى، ووحدة طب أسرة البعيرات، كما تفقدت مستشفيات (الكرنك الدولي، إيزيس التخصصي، مجمع الأقصر الطبي الدولي)، في إطار متابعة العمل بالمرحلة الأولى بمنظومة التأمين الصحي الشامل.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع