القائمة الرئيسية

الصفحات

 وكيل زراعة الفيوم يتابع حقول عشبة حشيشة الليمون بمركز ابشواي 



وكيل زراعة الفيوم يتابع حقول عشبة حشيشة الليمون بمركز ابشواي


الخبر المصري / فاطمه رمضان 

 أثار انتباه الاستاذ الدكتور ربيع مصطفى وكيل وزارة الزراعة بالفيوم ضعف واصفرار لبعض نباتات حشيشة الليمون بناحية العجميين أثناء مرورة الدوري على بعض الزراعات المختلفة وأثر ذلك تقدم بعض المزارعين بالشكوى لسيادته من هذه الظاهرة والتي أثرت على المحصول الأمر الذي جعل سيادته على الفور بتشكيل فريق عمل بالتعاون مع بعض الباحثين من محطة البحوث وبعض السادة المهندسين بمديرية الزراعة والتوجه فورا إلى موقع الإصابة للفحص واتخاذ اللازم حيث تم تشكيل فريق عمل مكون من السادة الباحثين الدكتورة أماني صيام معمل الترايكوجراما والدكتورة هدى رجب من معهد الوقايةوالدكتورة إيمان من معهد الأمراض بالإضافة إلى السادة الدكتور حسام معبد استشاري زراعي و المهندس فؤاد مدير عام إدارة المكافحة والمهندس ياسر مدير عام إدارة الأراضي والمياه والمهندس أحمد لطفي مدير عام إدارة البساتين والمهندس عبد الباقي يونس رئيس قسم المكافحه بإدارة ابشواي حيث تم التوجه اليوم الثلاثاء الى ناحية العجميين وتم أخذ العينات وإرسالها للمعمل حيث سيتم عزل اليرقات للتوصيف والتعريف الدقيق لها ومن ثم التوصية بالمركبات الآمنة لهذا المحصول وذلك نظراً لأهميته الاقتصادية والتصديرية حيث أن نبات حشيشة الليمون من الاعشاب الغنية بفيتامين سي والتي لها فوائد صحية متعددة منها تقوية المناعة ضد الأمراض والفيروسات كما أنها تساعد في تخفيف أعراض القلق والتوتر وخفض نسبة الكوليسترول بالجسم وايضا تعزيز صحة الفم والأسنان وتعتبر حشيشة الليمون مثبطة لنمو البكتيريا وايضا حشيشة الليمون نبات عشبي معمر مستديم الخضرة يتبع العائلة النجيلية يظل في الأرض مدة تصل إلى (10) سنوات له أوراق طويلة ملساء السطح تحتوى على زيت عطري رائحته تشبه رائحة الليمون يزرع فى بعض الأماكن كنبات زينة. حيث ان الإستخدامات والفوائد الطبية : الأجزاء الهامة من نبات حشيشة الليمون الأوراق, والسوق , والجذور. وتتركز أهمية هذا النبات في أوراقه التي يتم استخلاص زيت ليموني الرائحة منها وذلك لوجود مادة تسمي السترال نسبتها تصل إلى حوالي 90% من مكونات الزيت الذي يتميز بلونه الأصفر المائل إلى البرتقالي ويدخل هذا الزيت في صناعة الصابون والروائح العطرية وبعض مستحضرات التجميل كما يضاف إلى المبيدات الحشرية للتقليل من رائحتها الغير مقبولة وهو أيضاً من ضمن مكسبات الرائحة لذلك يضاف إلى بعض المنتجات الغذائية كما يستخدم هذا الزيت في علاج آلام المعدة والصداع والمفاصل والروماتيزم أما مخلفات التقطير فيمكن استخدامها كعلف للماشية في صناعة الورق.






هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع