القائمة الرئيسية

الصفحات

8 خطوات لتعديل سلوك طفلك


8 خطوات لتعديل سلوك طفلك


كتبت: منى شكرى


يعد سلوك الإنسان هو محور أساسي للدراسات النفسية ويسلط عليها الضوء بشكل رئيسي حيث يجمع بين أشكاله المقبولة والغير مقبولة و السوي والغير سوي  من حيث الأسباب والظروف وحالة ظهوره 


تعريف السلوك :

هو حالة التفاعل بين الكائن الحي وبيئته وعالمه الخارجي سواء ظهر عبر اكتساب سلوك أو ناتج عن رد فعل لسلوك معين (مكتسب أو متعلم) يكون حسب التدرب عليه أو خبرات الفرد المختلفة كرد فعل تجاه المثيرات المحيطة 


أهم ما يشغلنا هو سلوك ابنائنا يعد من أهم العلاقات الإنسانية هي علاقة الطفل بأبويه التي هي محور حياته كاملا فى مراحل عمره الأولى حيث يتربى على السلوك الخاطئ أو الصحيح من خلالهم


من هنا لابد أن نتعلم أهم القواعد السلوكية ونطبقها عليه للحصول على طفل سوى نفسيا وسلوكيا من أهمها:


1 تحديد السلوك الغير مرغوب فيه :

يجب تحديد المشكلة التى تواجه الطفل ومعرفة أسبابها ممن تعاملوا معه ممكن أن يتغير السلوك أم لا.


2_من الممكن أن يحتاج الطفل إلى تعديل أكثر من سلوك فعلينا أن نختار السلوك الأكثر ضررا أولا لأنه سيؤثر تعديله عليه إيجابيا وبشكل واضح


3 التحدث مع الطفل بشأن هذا السلوك مع لفت نظره أولا وإذا تكرر نقوم بعمل جلسة منزليه بمرافقة الأبوين وفهم أسباب تكرار السلوك والتأكد أنه تلقى الإرشادات المناسبة لعمره وفهمه وقدراته العقلية 


4 التفريق بين الشخصية والسلوك:

عند ارتكاب الطفل اى سلوك خاطىء لا يجب أن تنهال عليه بالصياح والتوبيخ والاتهامات وربما احيانا تصل إلى الضرب فهذا التصرف يجعل شخصيته مهتزره ويفقده ثقته بنفسه أما السلوك الصحيح فهو الإمتناع عن السب أو استخدام عبارات مثل ( أكرهك أنت غبي أنت سيء)وغيرها 

وتعاتبه ونصحح السلوك الخاطىء بسلوك صحيح وبذلك نكون احتفظنا للطفل بشخصيته القوية ومستواه الجيد بثقته بنفسه ومستواه المعنوي الجيد 


5 اتباع مبدأ (فورا) لا (سوف) :

يجب أن ينفذ الأمر فورا ولا يؤجله حتى يربط الطفل بين الثواب والعقاب وقبل الشروع فى معاقبته يجب أن نشرح له الأسباب 

مثال"حذرتك ألا تضرب أخاك فضربته" ثم نعاقبه مع أن تذكر له أنك لا تريد أن تعاقبه مرة أخرى وأنه (جيد مؤدب طيب) كل هذا حسب شخصية طفلك فهناك أطفال يمكن معاقبتهم بنظرة  واحدة تكفي للشعور بالذنب 


وهناك اطفال تقوم بعمل انفعالات عصبية عنيفة فهذا يتم تجاهله تماما حتى لا يتمادى بها 


6 الثبات في أداء الأبوين عند تعديل السلوك :

نحتاج في البداية إلى بعض الصبر لا يجب أن نشعر بالإحباط لضعف النتائج في البداية في تعديل السلوك يحتاج إلى فترة طويلة وممكن أن تواجه انتكاسة سلوكية في بداية الأمر لكن سرعان ما تأتى النتائج الإيجابية ويبدأ الطفل فى التحسن 


7 تعويد الطفل على تصحيح سلوكه الخاطئ:

التوجيه والتعويد وإصلاحه للسلوك الخاطىء مع سؤال الطفل عن شعوره يزيد لديه الشعور بالمسؤولية في اتخاذ القرار


8 التعزيز الإيجابي لسلوك الطفل:

إذا تصرف طفلك سلوك صحيح يجب أن تدعمه بعبارات الامتنان والشكر فورا والمدح أمام الأخرين أيضا ولفتره طويله ودعم السلوك الصحيح حتى تصبح عادة لديه يقوم بها بمفرده 


أخيرا يجب أن نعي جيدا أننا نتعامل مع أطفال ليسوا بالغين يحتاجون إلى الشعور بالحب والعاطفة والمشاعر الدافئه بعمرهم فربما تكون سلوكياتهم الخاطئة العصبيه المفرطة بمثابة لفت انتباه وهذا هو المفتاح الاول لتعرفوا متطلباتهم  واهتماماتهم والتواصل عن قرب والمشاركة الفعالة معهم ومشاركتهم أوقاتهم والحوار والتعزيز النفسي هو الحل الأمثل

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات