القائمة الرئيسية

الصفحات

السلطات الفلسطينية تنوى مقاضاة اسرائيل لترخيصها شركات اتصال بالضفة







كتبت: علياء الهواري





 أعلن وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الفلسطيني إسحق سدر، عن بدء الوزارة العمل على حملة دولية للضغط على الاحتلال الإسرائيلي، من أجل الحصول على الحقوق الفلسطينية في تشغيل الترددات لتشغيل الجيل الرابع والخامس في الأراضي الفلسطينية، فيما كشف عن نية فلسطينية للتوجه للمحاكم الإسرائيلية والفلسطينية والدولية لمقاضاة الاحتلال وشركاته بعد قرار وزير الاتصالات الإسرائيلي منح شركة الاتصالات الإسرائیلیة "بیزك" ترخیصاً بالعمل الكامل في مناطق الضفة الغربية.



حيث قال سدر خلال مؤتمر صحافي عقده في مقر الوزارة، إن "التجاوزات الإسرائيلية على الأرض تخالف القوانين والشرائع الدولية بانتهاك خصوصية الأراضي الفلسطينية بمنح تراخيص للشركات الإسرائيلية بالعمل في الضفة".

ووجه سدر رسالة إلى العالم بأن هذا الموضوع يتعلق بحقوق الإنسان الفلسطيني، ومعتبرا ما تقوم به الشركات الإسرائيلية قرصنة وسرقة، حيث يمنع على تلك الشركات وفق القانون الدولي العمل في الأراضي المحتلة.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات