القائمة الرئيسية

الصفحات

هند صبري أم سيئة وترفض المشاهد الحميمة.




كتبت:العنود انس عمر.


هند صبري وُلدت في ولاية قبلي في تونس في 20 تشرين الثاني/نوفمبر من عام 1979 تحمل شهادة جامعية في القانون ولم تكن تتخيّل يوماً بان تدخل مجال التمثيل

الصدفة لعبت دوراً كبيراً في دخولها التمثيل وتقول ان نجاحها اليوم 99% منه للصدفة و 1% للموهبة حيث التقت بمخرجة وكاتب اكتشفا موهبتها ووالداها أقنعاها رغم رفضها التام في وقتها للتمثيل.

خضعت لعلاج نفسي مرتين، الاولى بين عامي 2005 و 2006 بسبب حالة حزن مرت بها لم تعرف اسبابها، والأخرى بعد ولادتها لابنتها عليا والتغيير الذي طرأ على حياتها

تعترف انها ممثلة سيئة في حياتها الطبيعية ولا تستطيع تصنّع مشاعرها وهو ما سبب لها مشاكلا كبيرة حتى وجدت ان الحل المناسب أن يكون هناك توازناً في تواجدها مع الناس.

تزوجت هند من رجل الأعمال المصري أحمد الشريف ورزقت منه بابنتين عليا و ليلى تقول أنهما تشبهانها الى حد بعيد.


تقول عن نفسها بانها ليست اماً مثالية وتؤكد انها تعرّضت لضغوط كبيرة بسبب احكام المجتمع والقواعد التي توضع لاعتبار الأم مثالية لكنها تخلصت من ذلك عندما فهمت ان الاهم ان تعطي اولادها الحب والحنان الكافيين

نجاح فيلم او مسلسل لها لا يتحكّم بسعادتها ومعظم الوسط الفني يراها مجنونة او مغرورة لانها بعيدة عن الاجواء لكنها ترى ان هذا مجرد مسرحية جميلة ستنتهي والحياة اعمق من ذلك والسعادة الحقيقة هي في اكتشاف الذات.

“جايبين ممثلة من تونس عشان تتباس” جملة سببت ازعاجاً كبيراً لهند عندما قيل ذلك عنها في احد اعمالها وجعلها تبتعد عن المشاهد الجريئة لأنها ليست شخصية تحب ان تكون في صدام مع المجتمع.

الجانب الانساني له مكانة بارزة في حياة هند حيث شاركت مع عدد من المنظمات العالمية وكانت واحدة من ٤ نساء تساهم في حملة”انتفاضة المراة العربية” لتعزيز المساواة بين الجنسين

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات