الخبر المصري الخبر المصري
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

سيدة القطار.. الرجوله صفه وليست نوع


سيدة القطار..  الرجوله صفه وليست نوع


بقلم حسين الحانوتى

يوما بعد يوم تتحقق امثله في الواقع كنا نحسبها ضربا من الخيال فكثيرا ما سمعنا ان الرجوله صفه وليست نوع فكم من رجال يحملون ذقونا واشنبه ليس لهم موقف يحسب لهم حين الطلب وثبت عمليا انها ذقون للشو والظهور بمظهر الرجال وكم من اناث  تصدرت المشهد ووقفت موقف الرجال الذين تركوا ساحة الرجوله رغم وجودهم في حيز ملعبها
و غضوا الطرف واغمضوا العيون وتجاهلوا الفعل كما تجاهلوا رد الغعل واثبتوا ان الرجوله ليست مقتصرة على نوع الجنس ذكر أو أنثى وهى ليست من صفات الذكر فقط بل ايضا جينات في المراه تظهر وقت غياب الرجال ويظهر معها الشهامه والشجاعه والاقدام والتضحيه بكل ثبات وتجلت صفات الرجوله التي عجز ان يكتسبها اشباه الرجال
وعندما تسطر في ساحات معارك المواقف سطرا لابد ان يذكر موقف سيدة القطار التي غلبتها الامومه الفطريه والشهامه المصريه فسبقت الرجال بانوثتها وامومتها فكان الموقف الذي حرك المشاعر وهز الوجدان ورد الفعل التلقائي بعشوائية تملكتها وعاطفة امومه طغت عليها ليتحقق دوما حديث الرسول ان اهل مصر في رباط الي يوم الدين لم يذكر في الحديث جنس او نوع ولم يذكر ديانه او عباده ليتجلي الحديث في مشهد صوره الواقع التلقائي بدون مخرج او ملقن او سيناريو ومونتاج ليخرج ويعرض علي اعين البشر ليتاكد الجميع ان الامومه فطره وقت المواقف تظهر لا تفرق بين الابن والغريب ..هي مشاعر تخرج لتصنع موقف سواء كان قريبا او غريبا فرغم قرب الرجال لم يتحرك رجل ورغم سماعهم لم يرد راد ورغم رؤيتهم غضوا الطرف فاحرجوا الرجوله وخرجت منكفأه تجرجر ذيول الكسوف علي مرأي الاشهاد لتتحرك عندئذ العاطفه لسيده مصريه اصيله سليله للفراعنه فجمعت فاجعة موت الرجوله لتحولها لفوز وتثبت جليا ان الرجوله صفه وليست نوع يختص به الرجال فقط الرجوله مواقف ليست مقتصرة علي الرجال فقط..فأثبتت ان مصر وقت غياب رجالها فنساؤها حرائر يغلي الدم في عروقهن ليحافظن بكل شرف وكرامة علي مبادئ راسخه ولن تتغير مهما طال الزمان وتغير المكان سواء قطار او طائره سواء في السماء او في الارض في الجو او في البحر
لتوقف كل شاذ عن شذوذه وكل شارد عن شروده وتؤكد حب الشعب لوطنه وجيشه الذي ابدا لن يهان سواء في صورة قائد او عسكري فالشعب جيش والجيش شعب والشعب مصدر السلطه والشعب اظهر جليا تماسكه بجيشه ودعمه ورفع شأنه
وبات ظاهرا وواضحا من ردود افعال عامة الناس علي صفحات التواصل عندما رأو مشهد الفيديو الذي رفع من شأن السيده التي اظهرت اصالة ووطنية سيدات مصر واظهرت مدي احترام الجندي لشرف الجنديه المصرية واصولها التي رسخت في عقليته وثبات رد فعله واظهرت مدي انحطاط موظف روتيني لم يفرق بين الشرف في صوره زي الجندي الذي يحميه والطمع في فرق تذكره تزيد من دخله..  فيا هذا عفوا شرف الجنديه المصريه يتمناه اي فرد في العالم
شرف الجنديه المصريه يقف له اجلالا وتعظيما واحتراما ويعطي له السلام وترفع الاعلام
قف ايها الداني والدنيئ واخلع نعليك فانك في جلال واعظام الجنديه المصرية التي توغلت في التاريخ قبل ان يكتب ونحتت علي الجدران كي تدرس ورسمت في مقابر العظماء كي تقدس
وكتبت في كتب العلماء كي تحفظ وهيهات هيهات ان يهز جلالها مغرض او يدنس شرفها بغي
انني هنا اطالب بتكريم سيدات مصر في صورة سيدة القطار فكلهن هي لو وضعن نفس الموضع وعشن نفس الموقف
واطالب بوضع قانون ينظم مجانية مواصلات كل ذي زي للجيش فهم الحماه وهم الشرف الذين استرخصوا ارواحهم من اجلنا هم حماة الحدود وحائط الصد الاول للمعتدي ..هم الوطن والارض والعرض لو اهينوا او سقطوا فلا وطن ولا ارض ولا تبحث عن عرض واجوارنا خير شاهد
حفظ الله مصر ارضا وشعبا… قيادة وجيشا

عن الكاتب

alkhabr _almasry

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

الخبر المصري